شاهد في حلقة اليوم من على الحدود

الثلاثاء 31 أغسطس 2021

وسط تسارع في وتيرة المناورات العسكرية يحتد التوتر في بحر الصين الجنوبي، الذي أصبح جبهة متقدمة في مساعي واشنطن لاحتواء بكين، وأيضًا أمام دخول الهند على الخط، في سياسة التفاعل شرقًا، تواصل الصين بناء جزرها الاصطناعية هناك فيما بات يسمى "حاجز الرمل العظيم"، وبالتالي هل تحول بحر الصين الجنوبي بممراته الحيوية واحتياطاته من الطاقة، إلى ساحة صراع جيو سياسي، يتجاوز خلافات الدول المطلة عليه، وأيضًا ما هي حسابات واشنطن وأوراقها بعدما أصبحت بكين هدفها الأول في عقيدتها الجديدة؟

نرشح لك